منوعات

طفل يموت بـ”إبرة بنج” وفتح تحقيق في الحادثة

المسار| فُجِعت الكويت بموت الطفل عبدالعزيز نواف الرشيدي إثر إبرة بنج في مستوصف الفحيحيل، حيث كان يعالج بقسم الأسنان، وقد شهدت الجنازة جموع غفيرة من المواطنين، فيما أكد ذووه أنهم في فاجعة.

وكان وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح قد أصدر تعليماته بفتح تحقيق عاجل في حادثة وفاة الطفل بمركز الفحيحيل الصحي إثر تلقيه إبرة تخدير للأسنان، كما منع الوزير الطبيب المسؤول عن الوفاة من السفر وذلك بالتنسيق مع وزارة الداخلية لحين انتهاء لجنة التحقيق من عملها، وفقا لصحيفة الأنباء الكويتية.

ودعا مغردون على هاشتاق “الطفل_نواف_الرشيدي” وزير الصحة الى وقف العبث في الخدمات الصحية، مشددين على ضرورة محاسبة المخطئين حتى لا تتكرر هذه الأحداث.

وكان الطفل عبدالعزيز الرشيدي 7 سنوات قد راجع قسم الأسنان في مستوصف الفحيحيل، حيث أعطي إبرة بنج قبل علاج أسنانه لكنه “تشنج” ونقل الى مستشفى العدان حيث توفي.

وقد توجه ذوو الطفل الى مخفر الفحيحيل لتسجيل قضية، حيث تجاوب مدير تحقيقات الأحمدي وسجلت قضية وتم منع الطبيب المعالج من السفر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock