بنوك

مجدداً الثقة في قدرة العقول الشابة على إيجاد حلول مبتكرة للتحديات الرقمية

البنك الوطني العُماني بصدد إطلاق مسابقة “هاكاثون” 2019

المسار | بدأ البنك الوطني العُماني استعداداته لإطلاق النسخة الثالثة من مسابقته السنوية “هاكاثون” والتي تتنافس فيها نخبة من المطورين الشباب على مدار 24 ساعة كاملة داخل مبنى المكتب الرئيسي للبنك بالعذيبة. خلال هذه الفعالية يقوم المشاركون بتصميم حلول مبتكرة تبرز التحديات الرقمية التي تواجه القطاع المصرفي، وسيحصل أصحاب أفضل الأفكار والحلول على جوائز نقدية قيمة بالإضافة إلى دورات تدريبية وفرص عمل محتملة. وتم استنباط تصاميم وأفكار مسابقة هذا العام من أولويات رؤية السلطنة لعام 2040، حيث ستركز على ثلاثة مواضيع أساسية وهي”سبل تعزيز التعاون بين القطاعات”، و”التحول الرقمي والرفاه المجتمعي”، و’تسهيل التجربة المصرفية‘. وتتيح هذه الفعالية فرصة فريدة للمتسابقين لإطلاق العنان لابتكاراتهم، وأفكارهم البديعة والمشاركة بدورٍ فاعل في إعادة تعريف المشهد الرقمي للقطاع المصرفي بالسلطنة.

وتعليقاً على ذلك، قال السيد وصفي بن جشميد آل سعيد، الرئيس التنفيذي بالوكالة للبنك الوطني العُماني: “نؤمن بشغف المواهب الشابة، وطاقاتهم المتجددة وقدرتهم على الابتكار والإبداع كما نثق في أفكارهم النيِّرة التي تفتح آفاقاً جديدة لأعمالنا وترسم ملامح مستقبل القطاع بشكل عام. وانطلاقاً من قدرتنا على مواكبة كل ما هو عصري وجديد، يسعدنا التفاعل مع العقول العمانية المبدعة ومساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وإلهامهم لإيجاد تغيير إيجابي وحقيقي”.

وأضاف: “وقد برهنت مسابقة “هاكاثون” على كونها إحدى أفضل المبادرات العصرية والتي طالما قام المتسابقون خلالها بإبهارنا بابتكاراتهم الرقمية الرائعة. وقد ساهم نجاحها في إلهام الآخرين من المؤسسات والشركات الرائدة لإطلاق مبادرات مشابهة في مختلف أنحاء السلطنة. ونحن سعداء باستقطاب الشباب مجدداً واختبار إمكاناتهم وأفكارهم على مدى 24 ساعة متواصلة ونتطلع إلى الاطلاع على أفكارهم وإبداعاتهم خاصة بعد النجاح الكبير الذي حققته المسابقة خلال العام الماضي وهو الأمر الذي يشكل في حد ذاته تحدياً أمامهم للتفوق على نظرائهم الذين سبقوهم في هذا المجال”.

وخلال الهاكاثون، سيكون على المتسابقين تصميم برامج أو تطبيقات أو تطوير أي تقنيات مبتكرة باستخدام أي منصة أو إطار عمل أو لغة أو جهاز. وينبغي على المتسابقين أن يختاروا من بين ثلاث مواضيع أساسية محددة مسبقاً أولها ’سبل تعزيز التعاون بين القطاعات‘ والتي تتطلب إيجاد أفكار تعزز تعاون القطاع المصرفي مع القطاعات الأخرى مثل التقنيات المالية (FinTechs). ويهدف هذا الموضوع إلى زيادة مستوى التعاون بين البنوك والمؤسسات الأخرى لرفع قدراتهم التقنية وتلبية المتطلبات المتزايدة للعملاء.

أما الموضوع الثاني فهو “التحول الرقمي والرفاه المجتمعي” ويركز على الابتكارات التي من شأنها تحسين الصحة البدنية والذهنية، والرفاهية وتجديد النشاط، والتفاعل المجتمعي وجودة البيئة المحيطة. وسيتطلب ذلك من المتسابقين التعرف على طريقة قيام الشركات من القطاعات المختلفة باستخدام التقنيات الجديدة مثل أجهزة الاستشعار المتصلة، والأنسجة الذكية والخوارزميات الذكية بالشكل الذي يطور من أنماط الحياة بالسلطنة. أما الموضوع الثالث والأخير فهو “تسهيل التجربة المصرفية” ويركز على إيجاد أفكار من شأنها تعزيز الاستفادة من التجربة المصرفية وجعلها أكثر سهولة ووضوحاً للجميع.

وكان البنك الوطني العُماني قد أطلق مسابقة “هاكاثون” في عام 2017 لتشكل منصة للابتكار تتيح الفرصة للشباب العُماني لإيجاد أفكار تقنية مميزة من شأنها ترك أثرٍ إيجابي في عالمنا. ويمكن للمتسابقين البدء من الصفر أو تعديل تقنية موجودة فعلياً وتغييرها أو تطوير الغرض منها أو من مزاياها وطريقة عملها.

جديرٌ بالذكر أن نسخة العام 2018 من ’هاكاثون‘ قد شهدت مشاركة أكثر من 500 متسابق من المدارس والجامعات، إضافة إلى مجموعة من مبرمجي الكمبيوتر والمطورين والمصممين ومتخصصي واجهات المستخدم والخبراء الرقميين، حيث تنافس الجميع على إيجاد حلول مبتكرة لأبرز التحديات الرقمية في القطاع المصرفي، وخدمة العملاء وسبل إنشاء المدن الذكية. ويتوقع البنك الوطني العُماني أن تشهد مسابقة هذا العام تنافساً قوياً وأن تستقطب أعداداً أكبر من المواهب العُمانية الشابة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “البنك الوطني العُماني بصدد إطلاق مسابقة “هاكاثون” 2019”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock