العالم اليوم

“أمبان” يخلف أكثر من 80 قتيلا ويقطع الكهرباء عن 10 ملايين شخص

المسار| خلّف إعصار أمبان، الذي ضرب أمس الاول الاربعاء الهند وبنغلادش، 84 قتيلا و”دمارا هائلا”، إذ غمرت المياه مئات القرى ودُمرت آلاف المنازل.

وعقب نحو 24 ساعة من وصوله إلى اليابسة، أدى الإعصار الأقوى في خليج البنغال خلال القرن الواحد والعشرين إلى خسائر بشرية تبدو أقلّ من حصيلة أعاصير سابقة أودت بآلاف الضحايا.

أحصت الهند حتى الآن 72 وفاة في ولاية البنغال الغربية، فيما سجلت بنغلادش 12 وفاة على أراضيها، وفق حصيلتين رسميتين مؤقتتين.

بناء على خبرتهما في التعامل مع الأعاصير ومستفيدتين من أنظمة رصد جوي فعّالة، نقلت الدولتان الواقعتان في جنوب آسيا ثلاثة ملايين شخص إلى الملاجئ احتياطيا، وفق “راديو مونت كارلو”.

وقال الخبير في الكوارث الطبيعية ببنغلادش نعيم وهرة لفرانس برس إن الأمر تمثل في “عاصفة قوية، لكنها فقدت تدريجيا قوتها على مدى ثلاثة أيام قبل أن تضرب ولاية البنغال الغربية الهندية”.

وبعد ظهوره نهاية الأسبوع قبالة الهند، وصل أمبان إلى اليابسة نهاية أول أمس الأربعاء في جنوب مدينة كالكوتا الكبيرة، مترافقا مع رياح بسرعة 165 كلم في الساعة وأمطار غزيرة.

ونتيجة اقتلاع أعمدة كهربائية وقطع أسلاك وتدمير محولات، أدى الإعصار إلى حرمان 15 مليون بنغالي من الكهرباء. وتواصل حرمان 10 ملايين شخص من الكهرباء صباح أمس الخميس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock