إقتصاد

هيئة المنطقة الاقتصادية توقع مذكرة تفاهم مع بنك بيروت

المسار| وقعت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم مذكرة تفاهم مع بنك بيروت في السلطنة لتقديم خيارات مصرفية للمستثمرين الراغبين بالاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.

وقّع المذكرة نيابة عن الهيئة الدكتور إسماعيل بن أحمد البلوشي نائب الرئيس التنفيذي، فيما وقع المذكرة نيابة عن بنك بيروت إيلي ناكوزي الرئيس التنفيذي للبنك.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم ضمن جهود هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم لتسهيل حصول المستثمرين على التمويل اللازم لتنفيذ مشروعاتهم بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، وكانت الهيئة قد وقعت في وقت سابق عددا من مذكرات التفاهم مع البنوك التجارية ونوافذها الإسلامية.

وتسعى الهيئة من خلال توقيع مذكرات التفاهم مع البنوك المحلية إلى اجتذاب المستثمرين للاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.

وسيقوم بنك بيروت بموجب مذكرة التفاهم بتقديم العديد من الخدمات للمستثمرين كالأعمال المصرفية للشركات، وحلول التمويل بجميع أنواعه، والسلفيات والقروض الآجلة، والسلفيات مقابل إيصالات استئمان، وسلفيات مقابل مستحقات، وقروض الرهون العقارية، والاستشارات المالية والاستثمارية بجميع أنواعها، والخدمات المصرفية الإلكترونية، وتقديم العروض الخاصة لإدارة الحسابات الحكومية، وفتح اعتمادات مالية بمختلف دول العالم من خلال شبكة البنوك المراسلة، وخدمات إدارة الخزينة والنقد، وخدمات التأمين عن طريق شركات تابعة لمجموعة بنك بيروت، والضمان الائتماني التجاري.

كما سيقوم البنك بتقديم عروض خاصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وتنص مذكرة التفاهم التي تستمر 3 سنوات على التزام بنك بيروت ببذل جهود معقولة لتوفير الخدمات المصرفية بشروط تفضيلية – وفقاً لتقديراته – للمستثمرين المحالين له عن طريق الهيئة.

ويتطلع بنك بيروت من خلال توقيع مذكرة التفاهم إلى تقديم خدمات مميزة للمستثمرين بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم وتشجيع الاستثمار بالمنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock