بنوكخدمات صحفية

كوكبة من الشباب العماني ينضمون إلى عائلة بنك ظفار

  • يولي بنك ظفار اهتمامًا بالغًا بتوفير فرص العمل للكفاءات العمانية في مختلف التخصصات.

المسار إستجابةً لتوجيهات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم –حفظه الله ورعاه- لتوفير فرص العمل للباحثين عن عمل من الشباب العماني، انضم عدد من الباحثين عن عمل إلى عائلة بنك ظفار. وقد أكملت دفعتين من الخريجين برنامج “رواد بنك ظفار” بنجاح والذي دشن إعتباراً من شهر أبريل في العام الماضي حيث ركز البرنامج على إكساب الخريجين المهارات التخصصية المطلوبة للعمل في القطاع المصرفي.

وقد صرح الفاضل عبدالحكيم بن عُمر العجيلي، الرئيس التنفيذي لبنك ظفار قائلًا: “يساهم برنامج رواد بنك ظفار في تعزيز رؤيتنا الهادفة إلى صقل قدرات وكفاءات الخريجين قبل إلتحاقهم بالعمل في بنك ظفار بما يخدم رحلة “معًا 2020″ التي نسعى من خلالها أن نكون الأفضل في الخليج، كما أننا في بنك ظفار نولي إهتمامًا بالغًا بتوفير فرص العمل للشباب العُماني في مختلف التخصصات، ونحن سعداء بالنتائج التي تحققت”.

وحول البرنامج قال الفاضل ناصر بن سعيد البهانته نائب المدير العام ورئيس الموارد البشرية: “تساهم المبادرات وبرامج التطوير والدورات التدريبية في التخصصات المختلفة في تطوير أداء الموظفين لينعكس إيجابًا على أداء البنك، ونحن في بنك ظفار نواصل دورنا الريادي في تنمية وتطوير الموارد البشرية من خلال توفير الفرص المناسبة للخريجين العُمانيين للمساهمة في إكمال مسيرة بناء عُمان والإرتقاء بها، كما نشكر شركائنا في هذا البرنامج الذي كان لهم الدور البارز في نجاحه”.

وقد دشن البنك برنامج “رواد بنك ظفار” بهدف توفير فرص العمل للشباب العماني، حيث التحق الخريجين بدورة تدريبية استمرت لمدة 6 أشهر لكل دفعة بهدف تأهيلهم قبل إنضمامهم للعمل في مختلف التخصصات في بنك ظفار.

وقد أشار الدكتور خالد الحمداني ، رئيس أكاديمية الأداء ببنك ظفار إلى أن برنامج رواد بنك ظفار قد تضمن مراحل مختلفة خضع خلالها المتقدمين لإختبارات ومقابلات التوظيف وغيرها من مراحل التقييم، حيث أتبع بنك ظفار عملية تقييم أتسمت بالدقة العالية و الشفافية في إختيار المتأهلين للإنضمام للبرنامج.  وقد أنهى المتدربين فترة التدريب الأولى في معهد بهوان الدولي للتكنولوجيا حيث تم التركيز خلال هذه المرحلة على إكسابهم المهارات الإدارية والمصرفية والحاسب الآلي. ومن ثم أنتقل المتدربين إلى المرحلة الثانية في أكاديمية الأداء في بنك ظفار والتي ركزت على تدريبهم عمليّا في مختلف الجوانب العملية المرتبطة بأدوارهم ووظائفهم في البنك.

ويؤمن بنك ظفار بأن تدريب الموظفين بإستمرار هي الركيزة الأساسية التي تضمن تحقيق أفضل تجربة مصرفية للزبائن الكرام بل وتتجاوز تطلعاتهم، إذ ينفذ البنك البرامج التدريبية والتطويرية للموظفين وذلك من خلال التعاون مع المؤسسات التعليمية المحلية والعالمية وبما يساهم في تحقيق رؤيته وتنفيذ إستراتيجيته الشاملة والتي  تقتضي بأن يصبح أفضل بنك في الخليج والإلتزام بتنمية المجتمع والمساهمة في دعم نمو الإقتصاد الوطني، الأمر الذي أهَل بنك ظفار لأن يحتل مركزًا مرموقًا ضمن أفضل البنوك في المنطقة.

 وقد دشن بنك ظفار في ديسمبر 2017 أكاديمية الأداء وهي منصة تطوير وتعليم للعاملين في بنك ظفار  وهي مجهزة بأحدث التجهيزات وتضم عددًا من الفصول الدراسية التي تعقد فيها الدورات التدريبية، فضلًا عن مكتبة مزودة بالمصادر  ومختبرًا للحاسوب، و تهدف الأكاديمية إلى صقل مهارات الموظفين وتعزيز كفاءاتهم في تقديم أفضل الخدمات والمنتجات لزبائنه الكرام ، لذلك فقد تم إنشاء فرع إفتراضي في الأكاديمية لتدريب الموظفين قبل مباشرة عملهم في الفروع وذلك بهدف تقديم تجربة عملية واقعية، إلى جانب ذلك تقدم أكاديمية الأداء برامج تطوير وتدريب معتمدة عبر الإنترنت ليستفيد منها جميع موظفي شبكة الفروع في مختلف محافظات السلطنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock