حواراتقضايا المسار

المصور قيس البداعي.. عدسة تبصر ما لايبصره الآخرون

حوارات المسار

يلتصق المصور المتألق قيس البداعي بكاميرته بكل الشغف بحثا عن اللحظة، ليلتقطها ويقدمها للمشاهد في حلة جديدة، ويشرع لنفسه نوافذ التجريب والابتكار ؛ ليطل من خلالها غلى فضاء رحب بعدسته. فيتفق مع الجميع  بأن الفن رسالة سامية تقدم للناس بإختلاف أصنافهم، والتصوير ليس إلا أحد هذه الفنون التي تنقل للناس عوالم مختلفة وقصص من خلال مفردات صامته يعرضها المصور في صورة تعج  تعج بالحياة، فيثبت قيس بأن كلمة ” مصور” ، لا يمكن أن تطلق على كل من قام بإلتقاط صورة ، وإنما على من وجد جمال في صورة أبصرها الآخرون بزاوية أخرى ، أقل جمالا.

 قيس بن سالم بن حميد البداعي مصور عماني شاب، في بداية العشرينيات من عمره ، يدرس في جمهورية الهند الشعبية بتخصص تطبيقات الحاسوب، بدات رحلته الفعلية مع التصوير  في عام 2013 عندما إبتاع اول كاميرا، لتنطلق بعدها رحلته الابداعية، فكان للمسار معه هذا الحوار :

حـــــاورته: جواهر البداعية

بدأت حواري معه بالسؤال عن ما إذا كان السبب في شغفه المتواصل في عالم التصوير هو انضمامه إلى فريق معين يمشاركه الموهبة والإبداع فرد بأنه لم ينضم إلى فريق معين، ولكن كوّن فريق إعلامي خاص للبلد مع مجموعة من الشباب ؛ لتغطية الفعاليات القائمة بالبلد،  وتطور الفريق حيث أصبح فريق بصمة الإعلامي فريق يهتم بالقيم الإبداعية حيث نظم فعالية  حضرها أكثر من 550 شخص.

المشاركات الداخلية والخارجية

 يركز قيس في خط التصوير الذي يتبعه على تصوير حياة الناس وهو ما يسمى با “البورتريه” حيث يعتمد هذا النوع من التصوير على الإضاءة، وقد شارك في عدة معارض  كان أكثرها داخل السلطنة، وكانت له مشاركات خارجية مثل: جمهورية الهند، الإمارات، صربيا، روسيا، بلغاريا الشعبية، مصر، السعودية وعُمان.

الإنجازات والجوائز

كان أول إنجاز  لقيس هو ميدالية شرفية من جمهورية الهند، وثاني إنجاز، حصل فيه على  المركز الأول في معرض خيال فنان بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بدبي، كما تأهل قيس  مرتين في مسابقة هيبا الشهرية. ولعل من أجمل الانجازات وأكثرها أثرا في نفسه هو   قبول أعمال من تصويره  في معرض بصربيا. كما حصل على الميدالية الذهبية في مسابقة للتصوير بروسيا. وتتوالى انجازات البداعي ، حيث حصل  على الميدالية الفضية في بينالي الفياب للشباب التاسع والثلاثون في جمهورية بلغاريا الشعبية. كما وحصل  على الرابطة الدولية في مسابقة بجمهورية مصر العربية. وحصل قيس على ميدالية شرفية في مسابقة أفان الدولية المقامة في السعودية.

وسائل التواصل الإجتماعي ودورها في الترويج للفنان

يؤكد البداعي على أن لتوسائل التواصل الاجتماعي دور كبير وفعّال في معرفة الفنان وأعماله، وقد ساعدت هذه الةوسائل المصور قيس البداعي على الوصول إلى الناس وإيصال صوره وأعماله إلى أكبر شريحة من المجتمع. كما  ومنحته الثقة بالنفس وأعطته دافع لإظهار المزيد من قدراته المدفونه، حيث تعتبر هذه الوسائل في الوقت الحالي بوابة قوية للظهور لكافة الناس.

الورش والدورات الخاصة بالتصوير ودورها في تطوير أدوات المصور

يؤكد البداعي على أن للورش والدورات التدريبية دور وأثر  كبير  في مسيرته الفنية ، إذ تساعد المصور على تكوين فكرة وزاوية الصور، وأيضا من خلال الورش يتعرف على قواعد التصوير، ويستطيع في حالة عدم قدرته على حضور مثل هذه الورش اللجوء إلى اليوتيوب، ويقول قيس بأنه تعلم  أغلب مهاراته في التصوير من اليوتيوب، مشيرا إلى أنه  فتح له آفاق كثيرة.

 رسائل من خلال الصور

يشير قيس إلى أن كل إلتقاطة يلتقطها تبعث برسالة، أو تصور  قصة سواء كانت توحي بالحزن، السعادة أو الأمل، ويسرد  لنا قيس هذه القصة من خلال ملامح الشخص أو الطفل أو كبير السن (لكل صورة حكاية) ، و يؤكد بأنه لابد على كل مصور التركيز في هذه النقطة وهذا ما يجب القيام به قبل الشروع في التصوير.

 

نصيحة للمصورين المبتدئين

يؤكد البداعي بأن الإنسان الناجح يقوم بالمحاولة بعد كل سقوط، والإنسان الفاشل إذا سقط لا يحاول النهوض، وللمصورين المبتدئين يقول البداعي بأن عليهم أن يختاروا  مجال التصوير الذي سوف يبدعون فيه أكثر.

مثال على ذلك تصوير الطبيعة ( اللاندسكيب).

تصوير حياة الناس ( البورتريه)

تصوير الحياة الفطرية

تصوير النجوم وغيره.

بعد ذلك عليه القيام والإهتمام في ذات الوقت بالتغذية البصرية في المجال الذي يختاره ولكن بعيدا  عن تقليد الآخرين، بل أن يخلق فكرة جديدة تميزه عن غيره من المصورين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock