سياحة

افتتاح جناح السلطنة في بورصة السفر العالمي ببرلين

  • وزير السياحة يطلع على مشاركة 44 منشآة سياحية
  • المحرزي يثني على مشاركة القطاع الخاص السياحي في المحافل السياحية الدولية سفيرة السلطنة في ألمانيا وعمدة برلين يطلعون على مكونات جناح السلطنة.

المسار| اطلع معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة اليوم الأربعاء على جناح السلطنة في معرض بورصة السفر العالمية (ITB) ، و‏الذي يعد أكبر التظاهرات السياحية التي يجتمع فيها صناع السياحة في العالم وبمشاركة أكثر من 181 دولة تعرض فيه أفضل ما لديها من منتجات وخدمات سياحية. استمع معاليه إلى شرح من الشركات السياحية والمنشآت الفندقية المشاركة في المعرض والتي كشفت النقاب عن إمكانياتها السياحية المتمثلة في الخدمات والتسهيلات التي تقدمها للسياح في السلطنة. كما إستمع معاليه إلى العروض السياحية التي تقدمها المنشآت الفندقية على مدار العام ‏والحزم السياحية التي تعرضها للمجموعات السياحية من الأسواق المصدرة للسياحة.

 

وعرضت المنشآت الفندقية والشركات ‏السياحية المشاركة الجهود التي تبذلها في الترويج للمواسم السياحية والعروض التسويقية التي تقدمها والهادفة لجذب السياح من الأسواق السياحية.

و اشاد معالي الوزير بإقبال المنشآت السياحية في السلطنة على المشاركة في المعرض والتي تأتي في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص في هذا المجال وحضهم على التعاون فيما يسهم في النهوض بالقطاع السياحي في البلاد ، مثمنا المشاركات من الشركات السياحية في السلطنة في مثل هذه المحافل السياحية الدولية وما تحفل به من مشاركات واسعة تسهم في إثراء المعرفة بالمجالات السياحية وتفتح آفاقا أرحب لتطوير السياحة في السلطنة.

ونوه معاليه بأهمية الترويج للقطاع السياحي في السلطنة وحتمية التكامل بين القطاعين العام والخاص وبما يحقق الأهداف التي نآمل في تحقيقها ، مشيرا إلى أن الوزارة تبذل جهودا كبيرة في هذا الصدد من خلال مشاركاتها في المعارض السياحية الدولية ، وعبر مكاتبها السياحية وحملاتها في الأسواق السياحية والتسويق عبر وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعية وغيرها من جهود تتركز على التعريف بالقطاع السياحي ومواسمه ، في حين تسهم المنشآت الفندقية والشركات السياحية في الترويج للعروض والخدمات المقدمة في إطارها عبر تكامل إيجابي يسهم كل منهما في تعزيز الجانب الآخر. وحث معاليه الشركات السياحية العُمانية على الاستفادة من المشاركات السياحية الدولية والإطلاع على تجارب الشركات المماثلة في إدارة المنشآت والوقوف على التجارب السياحية النوعية وإيجاد شراكات مع نظيراتها الأجنبية لرفد القطاع السياحي بخدمات سياحية نوعية تتواكب مع المتطلبات السياحية.وشارك معالي الوزير في إفتتاح معرض السفر العالمي ببرلين الذي حضره وزراء الدول المشاركة في بورصة السفر ببرلين وكبريات الشركات السياحية في العالم.

من جانب آخر زارت جناح السلطنة في المعرض سعادة ليوثا بنت سلطان المغيرية سفيرة السلطنة لدى ألمانيا الاتحادية وإطلعت سعادتها على محتوياته وما يتضمنه من معالم طبيعية وحضارية وتراثية تزخر بهاالسلطنة ، وإستمعت إلى شرح عن مكوناته ودلالات مقتنياته ، كما إستمعت لشرح عن مشاركة المنشآت الفندقية والشركات السياحية وعروضها الترويجية ،و اثنت سعادة السفيرة على مثل هذه المشاركات\ في المحافل السياحية الدولية ودورها في الترويج للسياحة في السلطنة.
كما أشادت بالجهود التي تبذلها وزارة السياحة في الترويج للقطاع السياحي في السوق الألماني الذي يعد من أهم الأسواق المصدرة للسياحة أوروبيا .

لقد شهد جناح السلطنة توافدا ملحوظا من قبل الزوار الذين إطلعوا بإعجاب منقطع النظير على المقومات السياحية التي تزخر بها البلاد فضلا عن الاثار واللقى الحضارية والتاريخية التي تمتاز بها السلطنة ، وقدم ممثلو الشركات شرحا عن عروض منشآتهم الفندقية والتسهيلات المغرية المقدمة للوفود السياحية وللأفراد والتي وجدت الإستحسان والرضي من قبل الزوار .كما زار المعرض ميشيل مولر عمدة برلين وعدد من وزراء السياحة المشاركين وكبار الشخصيات المهتمة بالشأن السياحي وإطلعوا على مكونات المعرض والجوانب التراثية والحضارية التي يعكسها وبيئات السياحية المتنوعةالتي ترخر بها السلطنة.

من جانب آخر قدمت 4 مؤسسات صغيرة ومتوسطة في قطاع السياحة تجاربها في العمل في القطاع السياحي في السلطنة من خلال توضيح الأعمال التي تقوم بها وخدماتها لزوار المعرض. وتشارك في المعرض 44 منشآة وشركة سياحية ، إضافة للطيران العُماني الناقل الوطني للسلطنة وشركة مطارات عُمان ، بالإضافة إلى مشاركة 4 مؤسسات صغيرة ومتوسطة ‏في إطار جهود وزارة السياحة لتعزيز مشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في القطاع السياحي وإكتساب الخبرات عبر مشاركتها في المحافل الدولية ، وإلاطلاع على تجارب الشركات في إدارة المنشآت السياحية.‏من جانب آخر ثمنت المنشآت الفندقية
والشركات السياحية المشاركة الجهود التي تبذلها وزارة السياحة في تمكينها من المشاركة في المعارض الدولية للتعريف بعروضها وخدماتها ، و الاطلاع على تجارب دول العالم ، موضحين بأن المشاركة في مثل هذه المعارض العالمية لها أهمية كبيرة في الترويج والتسويق للسلطنة والمنشآت الفندقية.‏

وأشاروا إلى أن مثل هذه المشاركات تسهم في التعرف على أساليب الترويج السياحي وتتيح الإطلاع على التقنيات الحديثة المستخدمة في ظل ثورة المعلومات والتكنولوجيا الحدثية. ويعد السوق السياحي الألماني من أهم الأسواق المصدرة للسياحة للسلطنة إذ يبلغ عدد السياح الألمان الذين زاروا السلطنة في عام 2018 ، 64.559 سائحا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock